Loading Player, Please Wait...
يناقش الفيلم اسلوب التعليم فى مصر القائم علي التلقين ،‮ ‬وحشو الدماغ‮ ‬وكيف انه انتج جيلا لايعرف شيئا عن التاريخ والثقافه ‬او حتى التفكير والتعامل مع مشاكل الحياة . الفيلم كوميدى سياسى يستحق المشاهدة . نجيبة متولي الخولي(ياسمين عبد العزيز) فتاة من أسرة متوسطة،‮ ‬والدها (صلاح عبدالله) ، يضع نصب عينيها هدف أن تحصل علي الثانوية العامة بمجموع كبير،‮ ‬تصم وتحفظ نجيبه الكتب الدراسيه حتى حققت نجاحا بحصولها على مائه من مائه فى الثانويه العامة ، ولكنها تعجز عن الاجابة عن أي سؤال بسيط خارج المقرر الذي حفظته، تكمل مشوارها وتلتحق بكلية الآثار . تقابل بعد ذلك انماط مختلفه من الشباب، الشاب الغنى الذى يستغلها للغش فى الامتحان فتُفصل بسببه من الكليه ، والشاب المتدين الذى تمشى وراء معتقداته دون تفكير فتقع فى المشاكل ، والشاب الثورى الذى تنقاد الى افكاره ، فينتهي بها الحال في قسم الشرطة ،‮ ‬لتكتشف للمرة الثالثة أنها وقعت ضحية شخص استغل عدم قدرتها علي تشغيل مخها،‮ ‬وهنا تقرر أن تغير من نمط تفكيرها الذي تعود علي التلقين فقط ،‮ ‬وأول ماتفعله هو أن تركز اهتمامها لإنقاذ تلاميذها من هذا المأساة وتشجيع فيهم روح التفكير والابتكار. التأليف : يوسف معاطى ، تأليف كلمات اغنية (مرتبكة) : ايمن بهجت قمر الأخراج:على ادريس الأنتاج: شركة أرابيكيا موفيز تاريخ الإصدار: 3 يونيو 2010 م

بطولة: